مباراة السعودية وقطر في بطولة امم اسيا 2019

أخر تحديث : الخميس 17 يناير 2019 - 3:10 مساءً
مباراة السعودية وقطر في بطولة امم اسيا 2019

تنطلق اليوم وبعد قليل وعلى ارض الامارات العربية المتحدة المباراة الساخنة التي تجمع بين منتخب المملكة العربية السعودية ومنتخب قطر في اطار جولات ومباريات بطولة امم اسيا.

حيث يلتقي المنتخبين العربيين في هذه البطولة ومحاولة كل منتخب للحصول على الثلاث نقاط من هذه المباراة المهمة والجوهرية في هذه الجولة .

يتجدد اللقاء اليوم الخميس، بين منتخبي السعودية وقطر، باستاد مدينة زايد الرياضية، في الجولة الثالثة للمجموعة الخامسة، من مسابقة كأس آسيا المقامة حاليا بالإمارات.

وتأهل المنتخبان للدور الثاني بعدما حصد كل منهما 6 نقاط في الجولتين السابقتين، لكن المنتخب القطري يتفوق على نظيره السعودي بفارق الأهداف، وبالتالي فالصراع سيكون بينهما على المركز الأول.

قطر تمكنت في أول جولتين من تحقيق انتصارين على لبنان 2-0، وعلى كوريا الشمالية 6-0، بينما فاز الأخضر على كوريا الشمالية 4-0، وعلى لبنان 2-0.

التاريخ قبل هذا اللقاء ينحاز لصالح السعودية بفارق كبير من الانتصارات، فعلى مدار 38 مواجهة سابقة فاز الأخضر 17 مرة، بينما انتصرت قطر 6 مرات فقط، وتعادلا 15 مرة.

وكانت معظم المواجهات بين المنتخبين، في مسابقة كأس الخليج، حيث التقيا 21 مرة.

وجمع أول لقاء بين قطر والسعودية عام 1970، في بطولة كأس الخليج، وانتهى بالتعادل الإيجابي 1-1، بينما حققت السعودية أول انتصاراتها في بطولة كأس الخليج 1972، وفازت وقتها 4-0.

أما أول انتصار لقطر على السعودية، فكان أيضاً في بطولة كأس الخليج نسخة 1976، بنتيجة 1-0.

وتملك السعودية أكبر انتصار في تاريخ تلك المواجهات وكان في كأس الخليج نسخة 1979، حيث فازت وقتها 7-0.

وشهدت آخر 5 مواجهات بين المنتخبين (4 في كأس الخليج، وآخر ودي) تفوقاً قطرياً إذ تمكن العنابي من الفوز مرتين، مقابل التعادل 3 مرات.

وكانت آخر مواجهة جمعت المنتخبين في كأس الخليج نسخة 2014، وشهدت تفوق قطر على السعودية بهدفين مقابل هدف واحد.

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الرمال الخليجي الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.